اخبار مسيحيةالأردنالعالم

زعماء الديانات المختلفة يشاركون في لقاء “ديانات وثقافات من أجل السلام”

السفبر عيس قسيسية ود. رمزي خوري ويتوسطهم بطريرك الارمن الكاثوليك

خاص ب المغطس

شارك رئيس اللجنة الرئاسية لشؤون الكنائس الوزير الدكتور رمزي خوري وعضو اللجنة الرئاسية السفير عيسى قسيسيّة في لقاء عقد يومي الأربعاء والخميس للصلاة من أجل السلام بحضور قداسة البابا فرنسيس وفضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، وغبطة البطريرك المسكوني برتلماوس بطريرك القسطنطينية، ونيافة الكردينال ليوناردو ساندري رئيس مجمع الكنائس الشرقية وعدد من زعماء الديانات المختلفة في العالم، وذلك في الكولوسيوم الروماني في مدينة روما.

ويأتي هذا اللقاء لتعزيز القيم والتأكيد على أهمية الديانات في الدعوة إلى إحلال السلام في العالم، وهي مبادرة دعا اليها أولاً في ثمانينات القرن الماضي قداسة البابا الراحل يوحنا بولس الثاني أسيزي.

وقد حضر اللقاء عدد من الشخصيات العالمية  من بينهم المستشارة الألمانية انجلينا ميركل.

وأكد الحضور على نبذ العنف والدعوة إلى السلام والحوار من أجل نشر السلام في العالم وتأمين مستقبل أفضل للأرض وسكانها، وتوزيع عادل للقاحات في قارات العالم، حيث نبّه المجتمعون إلى الفجوة الكبيرة في عملية توزيع اللقاحات بين شعوب العالم وبين الغني والفقير.

د. رمزي مع شيخ الازهر الدكتور أحمد الطيب
مع مندوب الكنيسة الروسية
مع السيدة مارغريت كرام رئيس جمعية الفوكلاري
زر الذهاب إلى الأعلى