الأردنالمانشيت الرئيسي

رئيس المجمع الإنجيلي يشكر الامن لحماية المصلين في الاعياد

المغطس

شكر رئيس المجمع الإنجيلي الأردني القوى الأمنية لما قامت به في حماية المصلين المسيحيين بمناسبة الأعياد المجيدة ورأس السنة الميلادية.

ويقول القس ديفيد أيوب الريحاني “للمغطس” إن قوى الأمن قامت بعمل مهم يستحق الثناء. “كما تعودنا منذ عقود نجحت الأردن في تقديم النموذج الأفضل في التعايش والتعاضد والاحتفال المشترك بالأعياد الدينية والوطنية وبعد النجاح الباهر لقوى الأمن العين الساهرة على حماية كل أردني وكل شخص يطأ الارض الاردنية. في هذه المناسبة الميلادية المجيدة ومع نهاية العام 2021 لا يسعني إلا أن أتقدم بالشكر الجزيل على جهود كافة القوى الامنية بحمايةالمصليين خلال الاحتفالات والصلوات التي أقيمت يوم عيد الميلاد 25 كانون الأول العطلة الوطنية في الأردن.”

تأسس المجمع الإنجيلي الأردني عام 2006 ويشمل طائفة الكنيسة المعمدانية الأردنية، كنيسة جماعات الله الاردنية، الكنيسة الإنجيلية الحرة، طائفة كنيسة الناصري الإنجيلية، كنيسة الاتحاد المسيحي. وتخدم مؤسسات تابعة للكنائس الإنجيلية المجتمع المحلي في مجالات عديدة منها التعليم والصحة واللاجئين وخدمة السجون وكبار السن والأيتام ويقدر عدد الأردنيين التابعين للكنائس الانجيلية حوالي عشرة آلاف شخص يقومون بالعبادة في 70 كنيسة إنجيلية منتشرة في أنحاء المملكة منذ اوائل القرن الماضي.

زر الذهاب إلى الأعلى